lawfans

lawfans
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» Jamie and joey dating entourage. Dating a porn star.
الخميس أغسطس 04, 2011 5:14 pm من طرف زائر

» رستال يسحق مان يونيتد
الأحد نوفمبر 09, 2008 1:04 am من طرف booody

» بطاقة شخصية لكل عضو
الأربعاء نوفمبر 05, 2008 10:05 pm من طرف booody

» روما يسحق تشيلسى بثلاثيه رائعه
الأربعاء نوفمبر 05, 2008 9:34 pm من طرف booody

» راغب وقصه حب
الأحد نوفمبر 02, 2008 1:24 am من طرف booody

» ميدو ينقز فريقه من الخساره
الأحد نوفمبر 02, 2008 1:18 am من طرف booody

» عمرو زكى يواصل التالق ويحرز الهدف الثامن
الأحد نوفمبر 02, 2008 1:15 am من طرف booody

» ايهما اصعب.....................
الجمعة أكتوبر 31, 2008 8:30 pm من طرف sasa_so3ody

» الحب والحزن توأمان
الجمعة أكتوبر 31, 2008 8:15 pm من طرف sasa_so3ody

دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 31 بتاريخ الأحد سبتمبر 01, 2013 7:11 am
تصويت
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

شاطر | 
 

 الصحافة والصحافيون في مسلسلات رمضان صورة خيالية وأداء سطحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
katkot
STARS


عدد الرسائل : 58
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 23/09/2008

مُساهمةموضوع: الصحافة والصحافيون في مسلسلات رمضان صورة خيالية وأداء سطحي   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 5:46 am


من الظواهر اللافتة في دراما رمضان هذا العام أن العديد من المسلسلات اتخذت من الصحافة والصحافيين محورا لأحداثها، لكن الغريب أن هذه الأعمال قدمت صورة بعيدة تماما بل ومضحكة أحيانا عن عالم الصحافة، فقد كانت الصحافة والصحافيون محور مسلسلات «في أيد أمينة» و«الدالي» و«ناصر» و«أسمهان» و«بعد الفراق».

ربما كان مسلسل «في أيد أمينة» هو الأكثر استفزاز لي في تعامله مع صورة الصحافة والصحافيين، معظم أحداث العمل تدور داخل صالة تحرير الصحفية التي تعمل بها بطلة العمل يسرا والتي يقوم فيها بدور رئيس التحرير هشام سليم.

في «أيد أمينة» أنت تشاهد نوعا جديدا من الصحافة التي لا نعرفها، ففي هذا المسلسل تبدو يسرا الصحافية أقوى من رئيس التحرير الذي تناديه باسمه الأول وتتحداه أمام الصحافيين وهو يصمت ربما لأنه يعرف أنها بطلة العمل.
ومن العجيب أنك طوال المسلسل لن تضبط هذه الصحافية البطلة ترتكب أي فعل يدل على أنها تتمتع بثقافة عالية فلا دخلت في مناقشة فكرية مع أحد ولا ضبطناها تقرأ كتابا أو تكتب مقالا.
البطلة الصحافية تقوم بكل شيء في المسلسل باستثناء الصحافة فهي تقوم بالمغامرات من أجل إنقاذ طفل مخطوف، وهي الأب الروحي لكل صحافيي الجريدة حيث تمدهم بوجبات الكباب والكفتة، والمصور الوحيد الذي يظهر في المسلسل يبدو كأنه تابع ملاكي للست البطلة وحدها، إنها المرة الأولى التي اشاهد فيها صحافية أقوى من الجريدة التي تعمل فيها.

وفي مسلسل «بعد الفراق» نجد خالد صالح الذي يؤدي دور الصحافي المتلون لكن أغرب ما في المسلسل أنه كشف لنا كشفا رائعا وهو أن الصحافي تحت التمرين يمكن أن يكون قد تعدى الخمسين من عمره، ولم يسعف الماكياج خالد صالح ليقنع المشاهد بأنه صحافي تحت التمرين، ناهيك عن المبالغة في تصوير كواليس عالم الصحافة والتي تحول عالم الصحافة إلى غابة أحيانا وشركة استثمارية أحيانا أخرى.

في مسلسل أسمهان يلعب الممثل الشاب بهاء ثروت دور محمد التابعي الذي كان يلقب بعدة ألقاب مثل أمير الصحافة ومؤسس الصحافة لكن يبدو أن القائمين على المسلسل لم يعجبهم سوى لقب «دنجوان الصحافة» ربما لأن هذا اللقب يناسب صورة المسلسل التي يقدمها لأسمهان كفنانة لعوب، لكن عندما تتعمق في شخصية التابعي الصحافي في المسلسل لن تجد منها شيئا فدائما التابعي الدنجوان دائما في انتظار أسمهان في بيته لتبوح له باسرارها ومتاعبها وتطلب نصائحه.

أما في مسلسل الدالي فيلعب المذيع الشاب عمرو يوسف شخصية الصحافي اليساري أدهم فارس ورغم أن هذه الشخصية كانت الأكثر اقترابا من عالم الصحافي خاصة في الجزء الأول حيث رسم الشخصية بتفاصيلها الصغيرة بدقة مثل وضع صور رمز الشيوعية في شقة الصحافي لكن في الجزء الثاني يتحول الصحافي من عالم الصحافة إلى عالم البيزنس وهنا يقع المسلسل في فخ الخيال والسطحية فيقدم لنا صفقات إنشاء الصحف الجديدة كما لو كان هناك اتفاق بين تاجرين على صفقة بطيخ.

وفي مسلسل «ناصر» يلعب الممثل شريف حلمي دور محمد حسنين هيكل الذي كان قريبا من ناصر، لكن المسلسل يقدم هيكل باعتباره تابعا لعبد الناصر في صورة نمطية لقرب الصحافي من الرئيس ولم يفطن القائمون على العمل لخصوصية علاقة هيكل بناصر، أما عن أداء شخصية هيكل فمشاهدة حلقة من برنامج «مع هيكل» في الجزيرة توضح الفرق بين شخصية هيكل الحقيقي وبين شخصية هيكل الباردة والباهتة والبطيئة في ناصر.
لقد فشلت الدراما الرمضانية فشلا ذريعا في تقديم صورة واقعية لعالم الصحافة والصحافيين، فقدمت صورة خيالية غير واقعية للصحافة وقدمت شخصيات سطحية للصحافيين، والدليل على هذا الفشل أن لا الأعمال التي كان محورها الصحافة ولا نجومها حققا نج....... يذكر.

*** نقلاً عن القبس الكويتية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الصحافة والصحافيون في مسلسلات رمضان صورة خيالية وأداء سطحي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
lawfans :: o.O ( GeNeRaL ) O.o :: ¨°o.O (اخبار الفن) O.o°"-
انتقل الى: